قتل عدد من عناصر قوات الأسد في محاولة اقتحام ليلية، والاشتباكات العنيفة مستمرة وسط قصف عنيف جداً، مترافق مع هجوم عدد من الآليات والمدرعات الثقيلة على جبهات عين ترما شرق دمشق