جانب من صد الطيران الحربي في الغوطة الشرقية