“ولا تحزنوا” عملية عسكرية لـ فيلق الرحمن في الغوطةالشرقية – أمية برس

أطلق فيلق الرحمن، عملية “ولا تحزنوا”، الخميس، في بلدة المحمدية جنوب الغوطة الشرقية، لاستعادة ما خسروه من أراض في القطاع الجنوبي.

وفي حديث مع وائل علوان الناطق الرسمي لفيلق الرحمن، قال “أطلق فيلق الرحمن قبل شهرين عميلة (ولا تهنوا) على محور بلدة جسرين، وكانت العملية هي تسلل إلى خطوط العدو، وإيصال ضربة قوية وقاسمة للظهر، استطاعوا قتل قائد غرفة العمليات وأكثر من مئة عنصر من قوات النظام، فضلاً عن اغتنام أسلحة وذخيرة”.

ونوه علوان أن مثل تلك العمليات تستنزف العدو، وتخفف الضغط عن باقي الجبهات، وهو ما دفعهم لإطلاق عملية متممة للعملية السابقة باسم (ولا تحزنوا) على محور المحمدية، وتمتد على طول 1 كم، تجاه طريق الغوطةالرئيسية.

استخدم فيلق الرحمن جميع أنواع الأسلحة منذ انطلاقة عمليته، وكبد قوات النظام خسائر كبيرة، فيما رت قوات النظام بقصف جنوني على محور الجبهة، ولكن االعملية تسير وفق ما هو مخطط له، وفق علوان.

وعلى صعيد متصل قصف النظام السوري مدن وبلدات الغوطة الشرقية، مستهدفاً كلاً من دوما، والشيفونية، والريحان، وعربين ، وحوش نصري، أدت لوقوع عشرات الجرحى بين صفوف المدنيين.

المصدر : أمية برس