مقتل مجموعة من “الفرقة الرابعة” شرقي دمشق

أعلن فيلق الرحمن التابع للجيش السوري الحر، عن تفجير أحد أنفاق ميليشيا الأسد خلال محاولة عناصر الأخيرة التسلل إلى جبهات جوبر شرقي العاصمة دمشق.

وأكد المكتب الإعلامي للفيلق في حسابه على “تويتر” أن التفجير أسفر عن مقتل وجرح عدد من عناصر الفرقة الرابعة، مشيراً إلى أن النظام فشل مجدداً في التقدم على جبهات جوبر وعين وترما.

ونشر “فيلق الرحمن” في وقت سابق فيديو يوضح مقتل مجموعة كاملة من ميليشيا نظام الأسد في عين ترما. وقال الفيلق، إنه قام باستهداف عربة شيلكا لنظام الأسد ما أدى لإعطابها ومقتل عناصر كانوا بالقرب منها.

واعترفت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل العشرات من عناصر النظام وميليشياته، خلال الحملة العسكرية الأخيرة التي شنّتها تلك القوات للسيطرة على حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية.

ويطلق مؤيدو الأسد على حي جوبر، “الثقب الأسود ” أو “مثلث برمودا”، وذلك نظراً لابتلاع المنطقة لعدد من المجموعات الاقتحامية التابعة لـ”فرق النخبة” في قوات الأسد، رغم استخدام الأخيرة لكافة الأسلحة التدميرية، حيث عجزت تلك القوات عن التقدم في الحي، رغم مرور 5 أشهر على المواجهات مع “فيلق الرحمن”.

يذكر أن الفصائل أعلنت في وقت سابق من الشهر الحالي عن مقتل 30 عنصراً من ميليشيا (الفرقة الرابعة)، بالإضافة إلى جرح عشرات آخرين على جبهات جوبر وعين ترما، بينهم 10 قتلوا في تفجير نفق مفخخ.

المصدر : أورينت