“فيلق الرحمن”: وجهنا “ضربات مؤلمة” للنظام في حي جوبر بدمشق

7777777777777777777777777أعلن “فيلق الرحمن” التابع للجيش الحر، اليوم الاثنين، تحقيق ما وصفها بـ”الضربات المؤلمة” لقوات النظام في حي جوبر شرق دمشق، ضمن عملية “وأنتم الأعلون”.

وقال المتحدث الرسمي باسم “فيلق الرحمن” وائل علوان، في تصريح خاص إلى “سمارت”، إن الفصائل في الغوطة الشرقية تتوجه إلى المعارك السريعة و”الخاطفة”، مثل عملية “ذات الرقاع” التي قام بها “جيش الإسلام”، وامتدت على ثلاث مراحل.

وأضاف أنَّ “فيلق الرحمن سبق له أن نفذ عمليتين في مدينة جسرين تحت مسمى “ولا تحزنوا”، معتبرا أنَّ هذا النوع من العمليات ينفذها عادة فصيل واحد لـ”حاجتها إلى عنصري السرعة والمفاجأة، وهي على محور لا يتجاوز الاثنين كيلو متر.

وأشار الناطق الرسمي لـ”فيلق الرحمن” أنَّ عناصرهم “باغتوا العدو” باستخدام السلاح الخفيف والثقيل والمتوسط تبعها اشتباكات “عنيفة جداً”، إضافة لـ”إشعال الدواليب لتعطيل طائرات الاستطلاع والطيران الحربي في سماء الغوطة، إضافة إلى رمزيتها، المرتبطة بفتوحات حلب”.

وأكد “علوان” أن العملية “فاجأت النظام وصدعت صفوفه”، حيث أسفرت عن السيطرة على عدة أبنية، و”استنزافه على مختلف الجبهات وتخفيف الضغط عن داريا والغوطة الشرقية”، وأدت كذلك لمقتل وجرح العشرات من عناصره، مقابل مقتل مقاتل من الفيلق.

وكان المتحدث الرسمي لـ”فيلق الرحمن” وائل علون أكد بتصريحٍ إلى “سمارت”، يوم السبت الماضي، أنَّ “مقاتلي الفيلق تمكنوا من استدراج ما يقارب الـ20 عنصراً من قوات النظام إلى كمين في مزارع بلدة جسرين لتقوم كتيبة الهندسة بتفجير سلسلة ألغام، ما أسفر عن سقوط ما يقارب 15 عنصراً ما بين قتيل وجريح”.
المصدر : سمارت نيوز